المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مجلة قطرات أدبية ... العدد الأول


عبدالرحمن منصور
16-01-10, 04:26 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
width=350 height=600
أعضاء قطرات أدبية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يسر فريق مجلة قطرات أدبية
أن يقدم لكم العدد الأول
من " مجلة قطرات أدبية "
"والتي نأمل أن تنال استحسانكم ورضاكم
متمنين أن تجدوا فيها المتعة والفائدة

إلى حين أن نلتقي بكم في العدد القادم
لكم خالص التحية

لدخول المجلة أضغط على الصورة بعاليه
أو من هناااااااااااا (http://www.qtrat.com/Magazine/1.html)

لمسة وفاء
24-01-10, 09:33 AM
ألف مبروكــ الإصدار الأول..
ومن تقدّم إلى تقدّم..

وفقكم الله..

الباهيه
24-01-10, 05:31 PM
:



:



فعلاً مُجله رآئِعهَ
و راقيه بإبدآع



بالتوفيق في مسعاكم

حفظكم الرحمن

هيــام
25-01-10, 08:06 PM
.
.
بالتوفيق لكم يارب
وددتُ أن أشكر الغالية رونق
على حرفها بخاصتي
أغرقتيني بجمالكِ أيا فتاة ..!!
علني أستحق هذا المديح
لكِ جدائل حبي و أحترامي و أشواقي و أكثر
كوني بالقرب دوماً
لا عدمتكِ
.
.
محبتي
هيام

حسين الشمري
27-01-10, 01:44 AM
عذراً لأني لم أنتبه أن بالإمكان إضافة ردود لأني حملت المجله

في بداية صدرورها وكنت أرجع لها من خلال المفضله ...

أما أنتم يا من قمتم بهذا العمل الجليل تستحقون منا كل شكر وتقدير

وهذا أقل شيء يمكننا تقديمه لكم وأنتم تستحقون أكثر ...

إلى كل من قام وقدم لهذا العمل شيء أقول لكم إلى الأمام وإلى مزيد

من التألق والإبداع ، بإنتظار الإصدار القام ، والقادم أحلى بالتالأكيد

بوجود أمثالكم ، إذا كانت هذه هي البدايه فالقادم حتماً مذهل .

غربه
18-02-10, 01:42 PM
جميل جداً ، بل رااااائعة هذه الجهوود المبذوله في المجله ، الشكر لكل من ساهم فيها و لكل من خط بأنامله و سطر من احساسه الجميل على اوراقها ..
تصفحت المجله على السريع و لكن لي عوده قريبه ان شاء الله ..
منها إلى الأعلى و الأفضل و الأرقى ,, وفقكم الله ..

أختكم ..
غـربـهـ

غاده
23-02-10, 03:18 AM
جهد كبير يبذل وبذل من أجل رقى الفكر والفكرة المطروحة


أعرف بأني أتيت متأخرة ولكني أتيت


تحياتي وتقديري لكل من شارك بهذا العمل الراقي و الإبداعي


والشكر وكل التقدير للأستاذ المبدع – الوجيـه .

أسال الله العلي العظيم إن يوفق الجميع
لكل خير ويبارك في جهودكم
ويحفظ لنا هذا المنتدى نبراسا للخير
وصرحا عامرا بالمثل والقيم

صمت المشاعر
06-05-10, 07:46 PM
رائعه هي مجهود رائع تشكرون عليه
استمتعت بقرائتها اكثر من مره

من تقدم الى تقدم بإذن الله تعالى

شادي الثريا
13-05-10, 03:35 PM
اخي الحبيب // الوجيه
\
/
لا حرمك الله اجر هذا الجمال
والبسك اللهم ثوب الطهر والعافية
مجهود يستحق التصفيق والانحاء

بوركت من ربان
\
/
تحياتي لروحك ياانيق
\
/
شادي الثريا

إتكاءةُ مطر
09-02-11, 04:10 AM
.

.


.


بِسمِ الله.. مـــا شاء الله

أغبِطُ نفسي كثيراً لِـ كوني مؤخراً قد انضممت إليكم
فهدفي من هذا الإنتساب للجماعة أولاً وآخر هو لِـ غرضِ الفائدة من أقلامكم والتعلم
رغم أني لم أتصفح المنتدى وأتقفى أثر الأقلام فيه إلا أنني قد أحطت علماً بِـ ما هية الروائع عندكم
من هذا المجهود الفخم والعظيم
بِداءاً بالأناقة والتصميم ومروراً بِـ جمالية رواد المجلة في عددها الأول
الإنطباع كان في غاية الـ إعجاب والذهول والـ خرس

.


.


.



أحببت أن أشكركم بِـ صفة عامة ولي عودة إن شاء الله قريبة
لِـ أطبع بصمة شكر و عرفان على وجهة كل قلم على حذه

تحيايَّ لكم أنثرها ورداً معطراَ بِـ قطراتِ ماء

إتكاءةُ مطر
10-02-11, 02:28 PM
.





.






إنعتاقُ محابر لا يُقدر~:4
بِدأً بِـ مقدمةِ المجلة:
بصيصٌ من التفاؤل والشعور بالرضا من قبل الأعضاء
في السعي وراء تنافسٍ أدبيٍ راقي وَ شريف
تُحسب هذه المقدمة كـ دعمِ وحافزٍ معنوي لِـ البذل والعطاء والمشاركة منهم تجاه
هذا الصرح
الصوت المسموع:
قليلٌ هم من تتنوع نظرتهم لِـ التصنيف بين الأشخاص في مجتمع
وكثرٌ هم من يقسمون النظرة إلى لونين
والمنصفون في هذا هم (المنبوذون) مجتمعاتياً وإن احترمهم أو وافقهم البعض
في نهاية حديثي أقول: أن لكل شخص طريقته ورأيه
ليس بوسعنا أن نتغلغل إلى بواطن كل نفس ونغيرها
هم من عليهم السعي لِـذلك إن أرادوا..
تقديمك لشاعر القصيدة كان مشوق ووافي
أحسنت قولاً
الشاعر/ الخضيري
أبياتك كانت سلسة وأسلوبك فيها كان خفيفَ ظلٍ لطيف
دمت متألق
أوتار الحزن
عزفتِ بـ أوتار حرفكِ لحناً خيالياً رائعاً
أعجبني التعريف بكِ وأحببت تلاوة حرفكِ أكثر في الصفحة الأخرى..
متاهة الأحزان
كان الحوار معها أشبه بِـ كوب شاي ساخن أحتسيه في ليلة شتاءٍ قارس
همسة/ كلمتكِ الأخيرة أيقظت فيَّ ذاتي الأدبية الضائعة
شكراً لكِ
دمتِ باذخة
الشاعر/ خالد سنيد الحربي
لله ذر هذه الكلمات كم كانت مفعمة بِـ لوعة وَ مرارة الفراق
نعم صدقوا حينما قالوا أن الشاعر ينبأ عما في قلوب الآخرين, وهكذا كنت أخي
دمت معطاءً,لا عدمنا حرفك
الصوت المسموع
تعلمت منذ مدة وأدركت أن علينا:
ألا نشكو أوجاعنا إلا لِـ الله ولِـ أنفسنا
وحدنــــــا من نتحملُ عبء أنفسنـــا
فـ غيرنا أياً يكونوا غيرنــــا
لا يأبهون ,, لا يكثرتون
أو أنهم قد يأبهون قليلاً وقد يسمعون شكايتنا
ومن الممكن أن ينصتوا لها
لكنهم سرعان ما يبتعدون
ما يجري على النفس والروح والقلب شيءُ لا يحتمله أحد سواك بِـ تصبّرك لنفسك وتهوينك عليها
وكما أجدت بقولهِ أخي
معك ومع الله يكون القلم
الصاحب الذي لا يفشي سرك ولا يعاتبك ولا يلقي باللوم عليك ومداده يسع ما في جوفك حتى تضعه جانباً وتمضي وإذا رجعت لِـ البوح به لا يخذلك ولا يمنعك
كان لِـ حديثكِ فتيلٌ تأملٍ وأمل
لكني أضيفُ إلى القلم والرب:
وسادتي التي تقاسمني دموعي حينما أبثٌ دمعاتي إليها
دمت بخير
متاهة الأحزان
نعم أُخيه ,, أحسنتِ
هكذا يكون إطار الحب مقدساً مُطهر
لكن لِـ الأسف الشديد البعض قد دنسه وأفسده
فأوّلَ معناه إلى ممارسة جسدية ولذة شهوانية
وتناسوا معناه ونقاءه
أعجبتني قصتكِ بشدة وودت أن أقرأ لكِ أكثر
وبإذن الله سوف أفعل
الأخت/ المنى
كان لِـ خيالكِ الأثر والجمال الأكبر في نيل إعجاب ذائقتي
لله ذركِ من مبدعة
تقبلي تقديري وبطاقة إعجابي
الأخ/ غلاي أنت
يبرعُ الكاتب في التعبير والتعريف عن نفسه من خلال مخطوطاتِ قلمه وهذا ما رأيته في نصك
قد نكون علمنا اسمك وعمرك وشيئاً عنك من خلال الاستضافة التي قامت بها الأخت/ رونق مشكورة
ولكن يظل لِـ نصك الشمولية في التعريف بك
فلسلفةٌ رجولية لِـ معنى الحًب ولفظ كلمته أعجبتني
كن هكذا دائماً
ختاماً..
الشكر لا يسعكم جميعاً من كُتاب ومصممين
فيضٌ من الدعوات أبعثها لكم
وفقكم الرحمن ورعاكم :)

.


.