المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قلادة اعتذار


عبدالعزيز
29-01-10, 10:50 PM
http://storage.msn.com/x1pxOYwqu4SjF5Zq7m2c5C6GucYd7DwQhPyobyy8xAk2XViovg lwScvf5eNYjkfrKyDPJxebNwbbDyLW7lQYlcCnJbNVam25utVg js_-EWLBh2VpjsNJyvWs8U3GjB02yL8XahhzKdr-YUAM3lMwfPbJi291LNOGRA7


غارقٌ في مياه محيط قلبي
أرتطمُ بصخرِ أمواجهِ
باحثٌ عن قارب النجاةِ
أوتارُ قلبي تعزف حزنها
على نغم صوتها
وحواسي تبكي الألما
(لحظة اللقاء)
تهابُ عيناي النظر في
ليل صوتها
كيانها يُحيطني بهالةٍ
من الدفءِ والحنانِ
أناجي نجمةَ المساءِ
كيفَ حالها
كيفَ أنغامها
بين أوراق كتابي
يتلألأ طيفها بين الحروفِ
يدعوني:
إلى عالمه المليء بالأحلامِ
فتسمو روحي عن الوجودِ والأشياء
لتعانق روحها
بعيداً عن مسامعِ البشرِ
يلفحني النسيمُ بلمساته الباردة
فأرسلها محملةً بالحنين
لتداعب أهدابها الطويلة
ضحكاتها تشرقُ في سمائي المظلمة
فتشدو لها الروح ألحاناً
تسري في عروقي
فيترنح جسدي ثملاً
على نغمِ إيقاعها.
قلمي يرتجفُ عاجزاً
يجتاحني إحساسٌ
أنقبُ في جنائني المعلقة
عن باقة كلمات
أبعثها إليها
كقلادة اعتذار.

اللميـــاء
30-01-10, 01:03 AM
</b>عبد العزيــز

أحياناً نضرب في الأرض
من مشرقها ... لمشرقها
نبحث عن أبجدية تسعفنا
لنُرسل باقة حنين
أو رسالة شوق
أو برقية إعتذار
لـ نُفصح فيها عن مكنون قلب
لا ينبض إلا لهم .. و بهم

كنت هنا
حيث عانقني الإبتسام
لمصافحة عيني لهذا الحرف


اللميـــــــــــــاء!

مشاعر انثى
30-01-10, 01:20 AM
بحرٌ يُبحر فوقه الطيور
بحرٌ تدمع فوقه العيون
كما هي أحلامٌ تزورُنا كُل ليلةٍ لتبحر بنا الى عالم الخيال
تُداعبُنا نسمات الهواء العليل لينعش قلوباًأرهقها الألم ليعيش بنور الأمل0
الأخ عبدالعزيز
حروفك تفيض من ذهب.
/
\
فلك الود

حسين الشمري
30-01-10, 09:37 AM
ها أنا كالعادة أستمتع كلما وجدت لهذا المعرف ( عبد العزيز )

موضوع ، وهذه المرة وجدت له هذا النص المليء بكل ما هو جميل هنا

في هذا القسم ، فاستمتعت بقراءة الفصيح ...

نعم إنه الحب هو وحده ما يفعل بنا كل هذا ، لن يلام المحب حين يناجي

نجمة بالسماء ، وليس مستغرب ان يرى المحب محبوبته بين طيات الورق

في الكتب فهي تتشكل له في كل شيء وفي كل الزوايا ...

حينما يشتد الحب يكون وقعه على المحبين كحال صاحبنا أبـو سعود في هذه

القصيدة الرائعه ، كروعة شخص كاتبها .

عبد العزيز إجادتك التلاعب بالمفردات ، وتوضيفك للتصوير والتشبيه

بطريقة سلسة وبتوقيت مناسب ، يدل على مخزون نطمح بالمزيد منه

في هذا المجال ...

الــمُــنـــى
30-01-10, 11:38 AM
/
\

بطاقة حب مخملية ..
تُنسج بماء الصدق والوفاء
وتُزين بطُهر النيات والقلوب تكفي والله
لأن تجعل الأرواح تُشد إليهم دونما حاجة لإعتذار
ودونما حاجة لتنسيق الحروف وتهذيب الكلمات
وتجبير المفردات وتزين الحواشي بقلوب ..
.
.
بطاقة حب مخملية
مدادها ماء القلب والعين
كفيلة والله بأن تجعل الأرواح جنودة مجندة
وإن نأت ديار الأحبة وإن غدر بنا وبهم الزمان
وإن شاحت بنا الأماني والأحلام ..
بطاقة حب مخملية
أرضها النقاء وسماؤها الإخلاص
والحب الحقيقي بمعنى الكلمة كافية
لأن تجعل الصعب سهلا
كافية أن تجعل هو يساوي هي في كل شيء
بطاقة حب مخملية ..
أبحث عنها سيدي
بين فضاء هذا الكون في قلب الحبيبة
حينها فقط ستجد أن
الإعتذار لا محل له من الأعراب
حينها فقط ستجد أن
كل الحروف أصبحت طوع يديك ويديه ..
.
.
الأخ القدير / عبدالعزيز

أوما زلت مصراً على أنكَ هاوي ومبتدي
الحرف الذي أنا أمامه هنا أو هناك
يبشر بخير وفير وجمال أثير يسكن
هذا القلم
فلا تحرمنا من جميل حرفك هنا

دمت بخير

أوتار الحزن
30-01-10, 06:20 PM
هو الغرق في محيط القلب,تحت ظل عاطفة تتهاوى ما بين النبض,تستلقي عند عتبات روح أدمنت تفاصيل تولد حين اللقاء,تكاد تلامس الشريان,تتنامى ما بين الأوردة,وتضخ كل حب,ما أبهى الشوق حين تصهر أجزاء ما بين أحشاء تعانق الهوى,تغفو في حلم يسلب إغماءة اجتياح تعربد في عتمة الليل,وتسأله حين تعتلي قمة الهذيان,هل أنا في حبك مذنبة أم الذنب ذلك الحب الذي يستفيق في ردهات القلب,يفتش عنك هنا وهناك

الفاضل:عبدالعزيز

بحق هي قلادة قد علقت في قطرات بروعة و\جمال

دمت كما تحب


:)